هل غلاء المهور السبب الرئيسي لتأخر الزواج والعنوسة؟

قعدة ستات هل غلاء المهور السبب الرئيسي لتأخر الزواج والعنوسة؟
نتساءل جميعا لماذا أصبح الزواج في مصر بهذه الصعوبة، ولماذا تأخر سن الزواج في الشباب وارتفاع نسبة العنوسة، ومن المؤكد أن لهذا الأمر أسباب كثيرة ولكن بالبحث والتدقيق وجدنا أن من الأسباب الرئيسة لمشكلة  تأخر الزواج هو غلاء المهور التي تقدم للعروس بشكل مبالغ فيه عن ما كان في الماضي، ويصبح الشاب أمام قائمة طويلة من الطلبات المبالغ فيها، ستات دوت كوم ستناقش هذا الملف الشائك عن غلاء المهور ومتطلبات الزواج لعلنا نعدل من قناعتنا العقيمة عن الزواج ليصبح الزواج أكثر يسرا على الشباب.   [caption id="attachment_23473" align="aligncenter" width="600"]غلاء المهور وتأخر الزواج غلاء المهور وتأخر الزواج[/caption]

غلاء المهور

ظاهرة تستحق الدراسة، وسنحدثكم عنها بالتفصيل :

الزواج في الماضي:

الغريب أن أرتفاع مهر العروس كان في الماضي القريب في الأسر ذات المستوى المادي و الاجتماعي المرتفع فقط، أما الأسر المتوسطة وما دونها فكانت متطلبات الزواج بسيطة ومتاحة للجميع ، سواء كان في السكن أو في تجهيزات عش الزوجية، فتجد الكثير من آبائنا يروا لنا أنهم  قد تزوجوا وهم موظفين بمرتب بسيط، وتجدهم وقد جهزوا بيت الزوجية بأبسط الفراش ولا وجود للمهور المرتفعة، وكان دارجا جدا  أن باقي الأجهزة الكهربائية ومتطلبات المنزل يتم أستكمال شرائها بعد الزواج حتى لا يتم إرهاق الشاب قبل الزواج، لذلك كان الزواج في مصر أكثر يسرا وسهولة وكانت نسبت العنوسة منخفضة للغاية أو تكاد تكون معدومة.

الزواج الآن..التحدي المستحيل:

[caption id="attachment_23469" align="aligncenter" width="1191"]غلاء المهور وتأخر الزواج غلاء المهور وتأخر الزواج[/caption] أصبح الزواج في هذه الأيام للأسف حصرا على ابناء الأسر ذات وسط مادي واجتماعي مرتفع، ولأصحاب الوظائف المرموقة بدخل شهري بآلاف الجنيهات ، والعجيب في الأمر أن مهور العروس المرتفعة لم تصبح للفتيات الأغنياء ومن أبناء الأسر المرموقة، بل نجده في الأسر الفقيرة ماديا بل وفي المناطق الريفية أيضا، لمجرد أن العروس ذات جمال، وكأن أهل الفتاة يبيعوا أبنتهم بالمال لمن يستطيع أن يكيلها أكثر، ولا يهتم أهل الفتاه بأخلاق المتقدم للزواج ولا مستقبله الواعد، مما يؤدي إلى تزايد حالات الطلاق.

عرائس في الريف و أمهات غارمات في السجون!

  [caption id="attachment_23480" align="aligncenter" width="720"]غلاء المهور وتأخر الزواج غلاء المهور وتأخر الزواج[/caption]   ومن المثير للدهشة بعض الأعراف التي ظهرت حديثا في المناطق الريفية  بالخصوص والمراكز المحيطة منها، حيث تجد منزل ريفي بسيط جدا ويجبر العريس على تجهيزه بزخارف وديكورات فارهة الثمن،  وفي المقابل  يعطي العروس مهر بسيط ليجبر أهل العروس على وضع أضعاف هذه المهر المتواضع ليشتروا ما يسمى" بالرفايع"  وهي لا تمت للرفايع بصلة! من أعداد غير محدودة من المفارش والملابس والأغطية، وكذلك أحدث الأجهزة الكهربائية التي في الغالب لا تعلم العروس ذات التعليم المتواضع أستخدامها، ويصبح مصيرها البيع بعد الزواج!! كشاشات العرض كبيرة الحجم وأجهزة الكمبيوتر والميكرويف وغسالات الأطباق!، فما هذا السفه الذي في الغالب يدفع أهل العروس للسلف والدين وأحيانا يلقي بأبويها في السجن نتيجة لتقليد أعمى لأعراف عقيمة بعيدة عن العقل و الدين، لمجرد خوفهم من معايرة أهل القرية للعروس وأهلها.  

وقفة...

علينا الرجوع لتعاليم الدين الإسلامي الحنيف، فرسولنا الكريم أمرنا بالمهر تكريما للعروس وليس أذلالا للرجل وتعجيزه وجعل من الزواج الذي هو سنة الله في أرضه من حلم يستحيل تحقيقه، ففاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم  تزوجت و كانت بدون خادمة وكان بيتها ليس به إلا أبسط ما يعينهم على الحياة، وعندما اشتكت لنبينا عليه أفضل الصلاة والسلام صعوبة العيش وتعبها بدون خادمة أمرها بكثرة الذكر والتسبيح والتهليل والتكبير، ولم يجلب لها خادمة ولم يجهز بيتها بكل ما تحتاجه مع إنها أبنة رسول الله والمحببة إلى قلبه،  وكان في استطاعت أي أحد أن يهديها بكل ما تريده تكريما لها، لكن رسول الله صلى الله عليه وسلم  لم يفعل ذلك حتى تكريما لزوجها وحتى لا يهينه ويشعره بالنقص،  و فضل لها أن تصبر مع زوجها وتعينه على الحياة، لتكون مثالا على ضرورة الكفاح في هذه الحياة والصبر مع الزوج الصالح التقي ذو الأخلاق الحميدة.   [caption id="attachment_23478" align="aligncenter" width="926"]غلاء المهور وتأخر الزواج غلاء المهور وتأخر الزواج[/caption]

همسة في أذنكم

فيا أهل كل فتاة لستوا أكثر حبا لأبنتكم من حب نبينا الكريم لأبنته فاطمة الزهراء، كفانا مغالاة في المهور ومتطلبات الزواج، تواضعوا وكفوا عن التقليد الأعمى، و أبحثوا عن الزوج الصالح طيب اللسان والذكر ليكون عونا لها لا عليها، واحتسبوا الأمر لله فهو الرازق المعين.

 

مواضيع ذات علاقة
الضحك في المواقف المحزنة .. قلة ذوق أم حالة نفسية ؟
الضحك في المواقف المحزنة .. قلة ذوق أم حالة نفسية ؟

الضحك في المواقف المحزنة ، مشهد كثيرًا ما يتكرر أمام أعيننا في العديد من المواقف المحزنة، وربما نفعله بأنفسنا ونفاجئ بالضحك الهستيري في موقف لا يحتمل الضحك ونجد

مخاوف ليلة الدخلة .. تخلصي منها ولا تشغلي بالك بها
مخاوف ليلة الدخلة .. تخلصي منها ولا تشغلي بالك بها

مخاوف ليلة الدخلة هي من الأشياء الجوهرية للفتاة، ففكرة إقدام الفتاة على الزواج، أو اقتراب موعد الزفاف، يسبب لها العديد من القلق خوفًا من غشاء البكارة .. تعرفي ع

8 نصائح منزلية لتخفيف آلام الدورة الشهريّة
8 نصائح منزلية لتخفيف آلام الدورة الشهريّة

تتسبب الدورة الشهرية في ألام ومتاعب متعددة لكل إمراة، خاصة في أيامها الأولى والأخيرة، وهو ما يمغص حياتها، وذلك لان لها متابع متعددة منها الجسدي والأخر نفسي، وهو

اشهر افيهات السينما المصرية
اشهر افيهات السينما المصرية

يستخدم الكثير منا أو معظمنا افيهات الافلام دائما في حديثة كانوع من الدعابة لذلك جمعنا لكم في المقال اشهر والذ افيهات السينما المصرية لتكوني على دراية بها

التعليقات
لا يوجد تعليقات
اكتبي تعليق
comments::comments.your_message_is_required